بصدد مشاورات ممثلي روسيا وايران وتركيا مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى سوريا ستيفان دي مستورا في جنيف

بيان صحفي

جرت بتاريخ 6 مارس في البعثة الدائمة لروسيا لدى ألأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف، مشاورات بين ممثلي الدول الثلاث الضامنة لعملية أستانا: روسيا وتركيا وإيران، مع المبعوث الخاص للأمين العام للامم المتحدة الى سوريا ستيفان ميستورا. وشارك عن الجانب الروسي في اللقاء الممثل الخاص لوزير الخارجية لشؤون الشرق الاوسط، مدير إدارة الشرق الأوسط وشمال افريقيا في وزارة الخارجية الروسية سيرغي فيرشينين.

وجرت مناقشة الخطوات المنسقة في سياق تنفيذ القرارات النهائية لمؤتمر الحوار الوطني السوري في 30 يناير بسوتشي. وتم الاتفاق على مواصلة تفاعل "ثلاثي" أستانا مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة الى سوريا، من اجل احراز تقدم مستدام نحو تسوية سياسية طويلة الأجل في الجمهورية العربية السورية.

وخلال مناقشة الوضع في الغوطة الشرقية، ركز الجانب الروسي على الدور المزعزع للاستقرار الذي يقوم به الارهابيون من جبهة النصرة والجماعات التابعة لها، الذين يقصفون يوميا الإحياء السكنية في دمشق ويواصلون منع خروج السكان المدنيين من خلال الممرات الانسانية الى المناطق الآمنة.