تعليق ادارة المعلومات والصحافة في وزارة الخارجية الروسية في ضوء العملية الارهابية الجديدة في مصر

2270-24-11-2017

تعليق ادارة المعلومات والصحافة في وزارة الخارجية الروسية

في ضوء العملية الارهابية الجديدة في مصر


على وفق ما ذكرته وكالات الانباء فان عملا ارهابيا كبيرا وقع بتاريخ 24 نوفمب

في محلة الروضة الواقعة على بعد 40 كيلو مترا عن مدينة العريش، المركز الاداري

لمحافظة شمال سيناء في مصر. واسفر العمل الارهابي عن مقتل اكثر من 200

شخصا واصيب اخرون بجروح وقام المسلحون بتفجيرة عبوات ناسفة في احدى

المساجد خلال صلاة الجمعة ومن ثم اطلقوا النار على الفارين من مكان الانفجا

.ومعظم المصابين من المدنيي


نعلن عن تضامننا الكامل مع قيادة وشعب مصر في المعركة الحازمة ضد الارهاب

والتطرف، ونعرب عن خالص تعازينا لأسر الضحايا، ونتمنى الشفاء العاجل

.للمصابين


اننا واثقون من ان الارهابيين لن يتمكنوا من ترويع السكان، وغرس شعور الرعب في

.قلوب مواطني مصر الصديقة وعدم الثقة مستقبلا


ونشجب بشدة هذه الجريمة الوحشية على سيناء المصرية، ونؤكد الموقف الروسي

المبدئي الرافض بصورة قاطعة لجميع الاعمال الارهابية وشجبها، بغض النظر عن

الدوافع العقائدية التي يهتدي بها المحرضون عليها والمنفذون لها. ونحن مستعدون من

الان فصاعدا بزيادة التعاون مع مصر وسائر اعضاء المجتمع الدولي في قضية ضمان

.التصدي المسؤول والفعال لخطر الارهاب


ان وزارة الخارجية تعيد الاذهان الى التوصيات المعمول بها بالنسبة لمواطني روسي

المتواجدين في مصر، بتوخي الحذر وتجنب زياة المناطق التي يزيد فيها الخط

.الارهابي