حول مباحثات وزير خارجية الاتحاد الروسي سيرغي لافروف مع وزيرة خارجية حكومة الوحدة الوطنية الليبية نجلاء المنقوش 
بيان صحفي

1619-19-08-2021


أجرى وزير خارجية الاتحاد الروسي سيرغي لافروف، في 19 أغسطس، محادثات مع وزيرة الخارجية والتعاون الدولي بحكومة الوحدة الوطنية الليبية نجلاء المنقوش، المتواجدة في موسكو في زيارة عمل. 

وخلال تبادل شامل لوجهات النظر حول تطورات الوضع في ليبيا، تمت الإشارة إلى التقدم الكبير الذي تم إحرازه في التسوية الليبية خلال العام الأخير. وفي هذا السياق، تم تقديم تقييم عالٍ لأنشطة السلطات المركزية التي تشكلت في البلاد في ربيع عام 2021 للفترة الانتقالية: المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الوطنية. وتتمثل أولويات القيادة الليبية الانتقالية في توحيد جميع مؤسسات الدولة والهياكل المالية والاقتصادية والقوات المسلحة، وكذلك التحضير للانتخابات الرئاسية والبرلمانية وإجرائها في 24 ديسمبر 2021. وفي ضوء ذلك جرت الإشارة إلى أن على منتدى الحوار السياسي الليبي، اعتماد، وفي أقرب وقت ممكن، القاعدة القانونية للعملية الانتخابية في الفترة المحددة. 

وتم تأكيد ضرورة مواصلة تعزيز الدعم الدولي للسلطات الليبية الانتقالية من أجل التقدم المستدام للعملية السياسية مع الدور الرئيسي للأمم المتحدة، وفقًا لقرارات مؤتمر برلين الدولي بشأن ليبيا، وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2510.

 وشدد الجانب الروسي على أهمية تحقيق التوافق الليبي المشترك على البنود الرئيسية للأجندة الوطنية، مع مراعاة المصالح المشروعة لجميع القوى السياسية والفئات الاجتماعية في ليبيا، بهدف ضمان وحدتها وسلامة أراضيها وسيادتها. 

وتمت الإشارة إلى أنه، ومع الأخذ بعين الاعتبار العلاقات التاريخية طويلة الأمد بين شعبي البلدين، فإن روسيا مستعدة لتقديم المساعدة المتنوعة إلى ليبيا للتغلب نهائيا على الأزمة الحادة طويلة الأجل، بما في ذلك من خلال المشاركة النشطة في مرحلة ما بعد النزاع، وتعمير البنية التحتية الاجتماعية والاقتصادية. 

وأكد سيرجي لافروف ونجلاء المنقوش الاهتمام المشترك لروسيا وليبيا بإقامة وتعزيز شراكة تجارية متنوعة متبادلة المنفعة في جميع المجالات، بالاعتماد على القدرات القائمة وما تم القيام في السابق. وفي هذا السياق، تم إقرار أهمية الاستئناف السريع للنشاط الفعال للجنة الحكومية الروسية/ الليبية للتجارة والتعاون الاقتصادي والعلمي والتقني، التي يمثل الجانب الروسي فيها وزير الطاقة في الاتحاد الروسي نيكولاي شولجينوف.