حول لقاء وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف مع نائب رئيس المجلس الرئاسي، نائب رئيس حكومة الوفاق الليبي أحمد معيتيق.

141-29-01-2021

التقى وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف في 29 يناير، مع نائب رئيس المجلس الرئاسي، نائب رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبي أحمد معيتيق، الموجود في موسكو في زيارة عمل.

وجرت في اليوم نفسه بوزارة الخارجية الروسية مشاورات معمقة بين أحمد معيتيق والممثل الخاص لرئيس روسيا الاتحادية لمنطقة الشرق الأوسط وبلدان أفريقيا، نائب وزير الخارجية الروسية، ميخائيل بوغدانوف. 

وتم خلال المشاورات تبادل مفصل للآراء حول طائفة واسعة من القضايا المتعلقة بالوضع في ليبيا وما يتعلق بها، ولوحظ بارتياح أن نظام وقف العمليات القتالية المستمر منذ ستة أشهر يخلق ظروفًا مواتية لدفع العملية السياسية الليبية إلى الأمام. وفي الوقت نفسه، تم تأكيد ضرورة مواصلة العمل البناء لتشكيل مؤسسات حكم موحدة للفترة الانتقالية في إطار منتدى الحوار السياسي الليبي على أساس توافق الآراء.

وشدد الجانب الروسي على أهمية تكثيف الجهود الدولية الرامية لإنهاء، وبأسرع وقت ممكن، الأزمة السياسية الداخلية في ليبيا، التي طال أمدها، مع دور رئيسي للأمم المتحدة فيها، بما يتفق وقرارات مؤتمر برلين الدولي وقرار مجلس الأمن رقم 2510.

وتم تأكيد استعداد روسيا لمواصلة التعاون مع الأطراف الليبية لتقريب مواقفها، انطلاقًا من أهمية أن يكتسب الحوار الليبي المتنامي طابعا شاملاً، بمشاركة جميع القوى السياسية المؤثرة في البلاد، الساعية إلى ضمان وحدة أراضي البلاد ووحدة وسيادة الدولة الليبية.

وعند مناقشة آفاق تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية الثنائية ذات المنفعة المتبادلة، أكد سيرغي لافروف استعداد الشركات الروسية لاستئناف أنشطتها في ليبيا على قدر تطبيع الوضع العسكري  ـ السياسي في هذا البلد.