بيان وزارة الخارجية الروسية حول الموقف المتعلق بتمديد معاهدة خفض الأسلحة الاستراتيجية الهجومية

1772-20-10-2020

صاغ الاقتراح الذي قدمه الرئيس فلاديمير بوتين، تمديد معاهدة خفض الأسلحة الاستراتيجية سارية المفعول لمدة عام واحد. رأينا فقط تعليقات متفرقة من المسؤولين الأمريكيين على وسائل التواصل الاجتماعي. وبالنظر إلى رد الفعل المتناقض على الوضع المترتب، نريد توضيح ذلك.

تقترح روسيا تمديد معاهدة خفض الأسلحة الاستراتيجية الهجومية لمدة عام واحد، وهي مستعدة  بالاشتراك مع الولايات المتحدة، لتقديم التزام سياسي بـ "تجميد" للفترة المذكور أعلاه، عدد الرؤوس الحربية النووية التي بحوزة الطرفين. ويمكن تنفيذ هذا الموقف بشكل صارم وحصري على أساس فهم أن "تجميد" الرؤوس الحربية لن تصحبه أي مطالب إضافية من الولايات المتحدة. وإذا كان هذا النهج يناسب واشنطن، فيمكن استخدام الوقت المكتسب نتيجة لتمديد معاهدة تخفيض من الأسلحة الاستراتيجية الهجومية، لإجراء مفاوضات ثنائية شاملة حول مستقبل السيطرة على أسلحة الصواريخ ـ النووية مع وجوب النظر في جميع العوامل التي تؤثر على الاستقرار الاستراتيجي.

نتطلع إلى تلقي رد رسمي على مذكرتنا المؤرخة 16 أكتوبر من هذا العام.