حول المحادثة الهاتفية  للممثل الخاص لرئيس الاتحاد الروسي للشرق الأوسط والدول الأفريقية، نائب وزير خارجية روسيا ميخائيل بوغدانوف، مع عضو اللجنة المركزية لفتح ، حسين الشيخ.                    

بيان صحفي


جرت في 22 مايو، بمبادرة من الجانب الفلسطيني محادثة هاتفية للممثل الخاص لرئيس الاتحاد الروسي للشرق الأوسط والدول الأفريقية، نائب وزير خارجية روسيا ميخائيل غدانوف مع عضو اللجنة المركزية لفتح، حسين شيخ.

وخلال محادثة مفصلة، أطلع حسين الشيخ على آخر قرارات القيادة الفلسطينية حول مجمل مشاكل العلاقات مع إسرائيل.

وأكد الجانب الروسي من جديد موقفه الثابت في دعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في تقرير المصير، بما في ذلك إنشاء دولته المستقلة الخاصة به في حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، تعيش في سلام وحسن جوار مع إسرائيل. وأشير أيضا إلى الاستعداد لمواصلة الجهود، بما في ذلك في إطار "رباعي" الوسطاء الدوليين للشرق الأوسط، للمساعدة في تنظيم عملية تفاوضية فلسطينية إسرائيلية بناءة على أساس القانوني الدولي المعروف للتسوية الشرق أوسطية. في الوقت نفسه، تم التأكيد على أهمية الاقتراح الذي تقدمت به القيادة الروسية في وقت سابق، بشأن عقد في موسكو اجتماع شخصي دون شروط مسبقة، لرئيس فلسطين محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو.