عن "المائدة المستديرة" للخبراء في موضوع المفهوم الروسي للأمن الجماعي في الخليج

بدعم من وزارة الخارجية الروسية، نظم معهد الاستشراق التابع لأكاديمية العلوم الروسية في 18-19 سبتمبر، في موسكو مائدة مستديرة دولية في موضوع المفهوم الروسي للأمن الجماعي في الخليج. وحضر المحفل أكثر من 30 خبيرا من الدول العربية وإيران وبريطانيا وفرنسا والصين والمجموعة الدولية للأزمات.

وظهر خلال المناقشات، قلق عميق عام، إزاء تصاعد التوتر في منطقة الخليج، وكذلك السعي للبحث عن حلول بناءة للتناقضات القائمة. وتم التعبير مرارا عن فكرة الحاجة إلى إنشاء منبر محايد لمواصلة النقاش متعدد الأطراف، حول طرق منع تطور الوضع في المنطقة، باتجاه سيناريوهات خطيرة.

وهكذا، وبمبادرة من الجانب الروسي، انطلقت مناقشة الخبراء (ما يسمى "المسار الثاني") للأفكار والمقترحات لتحقيق الاستقرار طويل الأجل للوضع في منطقة الخليج. ونتطلع إلى مواصلة مناقشات الخبراء البناءة حول هذا الموضوع، وتوسيع دائرة المشاركين فيها.