حول تبادل وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف ووزير الخارجية والمغتربين في الجمهورية العربية السورية وليد المعلم برقيات التهنئة بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية

بمناسبة الذكرى الخامسة والسبعين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، التي تصادف 21 يوليو، تبادل وزيرا خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف، ووزير الخارجية والمغتربين في الجمهورية العربية السورية وليد المعلم برقيات التهنئة. 

أشار وزيرا الخارجية الى الطابع الودي تقليديا للعلاقات الروسية/ السورية، التي وصلت في السنوات الأخيرة الى مستوى جديد من التعاون، بما في ذلك في سياق مساهمة روسيا الحاسمة في مكافحة الإرهاب في سوريا. وشددا على الرغبة في مواصلة تطوير التعاون المتنوع بين موسكو ودمشق، على حد السواء على الصعيدين الثنائي والدولي، لما فيه مصلحة شعبي البلدين، وبهدف تعزيز السلام والاستقرار في الجمهورية العربية السورية وفي منطقة الشرق الأوسط بأسرها.