حول لقاء وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون

1406-05-07-2019

اجرى وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف في 5 يوليو محادثات مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون.

جرت مناقشة مفصلة للوضع في العملية السياسية، مع التركيز على استكمال تشكيل اللجنة الدستورية وإطلاق عملها. واتفق المحاورون على إن دعوة اللجنة سيتيح بدء حوار مباشر بين الأطراف السورية، من أجل تحديد السوريين بأنفسهم معايير التسوية النهائية في الجمهورية العربية السورية ومستقبل بلدهم، على النحو المنصوص عليه في قرار مجلس الأمن الدولي 2254 وقرارات مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي.

بالإضافة إلى ذلك، جرى النظر بصورة جوهرية في الوضع الحالي " على الأرض" في سوريا، في ضوء تصاعد النشاط الإرهابي في إدلب، واستمرار التوتر في شمال شرق البلاد. وجرى في ضوء ذلك تأكيد أهمية تحقيق الاستقرار الثابت في سوريا وحولها، على أساس احترام سيادة ووحدة أراضي البلاد. وتمت الإشارة إلى ضرورة مواصلة تقديم المساعدة الإنسانية، بهدف إعادة إعمار الجمهورية العربية السورية في مرحلة ما بعد النزاع، وتهيئة الظروف المناسبة لعودة اللاجئين السوريين والمشردين داخليا إلى أماكن إقامتهم الدائمة.