حول مباحثات وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف مع الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية لسلطنة عُمان يوسف بن علوي

335-18-02-2019

بيان صحفي

اجرى وزير خارجية روسيا الاتحادية سيرغي لافروف في 18 فبراير مباحثات مع الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية لسلطنة عُمان يوسف بن علوي، الموجود بموسكو في زيارة عمل.
بحث الوزيران بشكل مفصل قضايا مواصلة تعزيز العلاقات الروسية ـ العُمانية الودية تقليديا، وتحسين قاعدتها القانونية، بما في ذلك تعزيز التبادل النشط للوفود من خلال المنظمات والمؤسسات المختصة. كما تم الاتفاق على مواصلة تطوير مشاريع مشتركة جديدة في مجالات التجارة والاستثمار والطاقة واستخراج الثروات الطبيعية، والجهود المبذولة لزيادة التبادلات الثقافية - الإنسانية والسياحة.
وفي أجواء الثقة والتفاهم المتبادل عالي المستوى، التقليدية للحوار الروسي - العُماني، ناقش سيرغي لافروف ويوسف بن علوي الجوانب الهامة في تطور الوضع بمنطقة الخليج والشرق الأوسط باسره. وأٌشير إلى تطابق المقاربات المبدئية لموسكو ومسقط لمصلحة تسوية النزاع الفلسطيني - الإسرائيلي والأزمات الأخرى المتبقية في هذا الجزء الهام من العالم من الناحية الاستراتيجية، بوسائل سياسية ودبلوماسية، تتفق تماما مع القواعد الأساسية للقانون الدولي، وميثاق الأمم المتحدة.
وتم التوصل إلى اتفاق بشأن استمرار التنسيق المناسب بين روسيا وعُمان، بما في ذلك في إطار منظمة الأمم المتحدة، وفي غيرها من الساحات متعددة الأطراف. وفي الوقت نفسه، كان هناك راي مشترك بشأن أهمية تقديم جدول أعمال موحد وبناء، يهدف إلى ضمان رد فعال من قبل المجتمع الدولي على التحديات والتهديدات القائمة في الشرق الأوسط. وفي هذا السياق اكد يوسف بن علوي دعم سلطنة عُمان للمفهوم الروسي لضمان الأمن الجماعي في منطقة الخليج.